أخبار بلجيكا

استجواب ثيو فرانكين من قبل المحكمة حول التأشيرات الإنسانية

استجواب وزير الهجرة البلجيكي ثيو فرانكين من قبل المحكمة

استجوبت المحكمة في بروكسل هذا الصباح وزير الخارجية السابق لشؤون اللجوء والهجرة ثيو فرانكين من حزب (N-VA) البلجيكي بشأن الفضيحة حول التأشيرة الإنسانية .

وقال فرانكين علي تويتر أستطيع أن أؤكد أنني دعيت لعقد جلسة استماع من قبل المحكمة وبالطبع قبلت هذه الدعوة أيضًا .

ويؤكد فرانكين لقناة في تي أم البلجيكية أود توفير شفافية كاملة في هذه القصة ، ولكن للمصلحة العامة لا يمكنني تقديم أي معلومات ملموسة أخرى .

فرانكين نفسه يتعرض لانتقادات شديدة من وزراء أخرون ، بعد أن حصل زميله في الحزب مليكان كوكام علي مبلغ كبير لتقديم التأشيرات الإنسانية للسوريين والعراقيين .

 حيث منح مليكان كوكام 200 سوري وعراقي لكي يأتو إلى بلجيكا بتأشيرة إنسانية .

وبصفته فردًا من الحزب ، سُمح لكوكام ، بتقديم قوائم المرشحين إلى حكومة فرانكن . 

مليكان كوكام

مليكان كوكام ، عضو المجلس البلدي في مدينة ميخلين البلجيكية طلب ما يصل إلى 14 ألف يورو من مرشحين من اللاجئين العراقيين والسوريين المسيحيين للحصول على تأشيرة إنسانية .

ويقول النائب نحن نتحدث عن 208 تأشيرة الإنسانية الصادرة في ظل هذه الظروف .

هذا وكان تم تكليف مليكان كوكام من قبل حكومة فرانكين لتقديم قوائم للمسيحيين الذين يعيشون في خطر في سوريا والعراق .

ثم حصل هؤلاء الأشخاص على تأشيرة إنسانية من فرانكين إلا أن السيد كوكام كان يطلب المال في المقابل .

كان يطلب بين 2000 و 14000 يورو في حين أن التكاليف الإدارية لهذه الفيزا تبلغ 350 يورو فقط .

لكن البرلماني البلجيكي كوكام ينفي كل هذه الحقائق .

وقال فرانك كويل محامي مليكان كوكام ، لم يطلب موكلي المال و بوضوح شديد التأشيرة الانسانية تكلف 350 يورو  .

لذلك فان الأسرة التي لديها طفلين بالغين تبلغ تكاليفها 1400 يورو ، ولا زال كوكام معتقلا والتحقيق جاري معه .

للمزيد انزل الي الأسفل  .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!