أخبار بلجيكا

تاجر مخدرات في بلجيكا يستدعي الشرطة للسرقة لكنه ينسي الكوكايين في بيته

تاجر مخدرات في بلجيكا يستدعي الشرطة للسرقة

اتصل تاجر المخدرات “وحيد جعفر” البالغ من العمر “34 عاما” على الشرطة في مدينة أنتويرب في بلجيكا لأنه اعتقد أنه رأى أشخاص في فناء منزله.

وعندما قامت الشرطة بالتحقق ، وجدت حقيبة رياضية لوحيد جعفر، تحتوي على 165 ألف يورو و 3.5 كجم من الكوكايين. ويخاطر الأن بـ 40 شهرا في السجن.

حيث نظم “وحيد” حفلة ممتعة في نهاية شهر فبراير في شقته في شارع Lamorinièrestraat في مدينة أنتويرب.

وكان قد التقى رجلاً طلب منه الاحتفاظ بحقيبة من المال والكوكايين له، والتي كان بها 165000يورو ومخزون 3.5 كجم من الكوكايين.

وفي مساء الأمس عمل حفلة في شقته وأصبح في حالة سكر بعد شربه المخدرات والكحول، واعتقد فجأة أنه رأى أشخاص مشبوهين في الحديقة، لذلك قام الاتصال بالشرطة.

ولكن بعد ذلك رأى أنه ارتكب خطأ باستدعاء الشرطة سرعان ما ألقى الحقيبة الرياضية بالمخدرات والمال على شرفة جاره.

حيث فحص ضباط الشرطة الحديقة ولاحظوا الحقيبة الرياضية، فوجئ الجار، فكيف انتهى بها المطاف على شرفته؟ ولكن اعترف وحيد جعفر بأنه وضع الحقيبة هناك.

وفي صباح الأربعاء في المحكمة، أشار المدعي العام إلى أنه في عام 2018، حكم على وحيد جعفر، بالسجن لمدة 6 سنوات بتهمة تهريب الكوكايين.

حيث طالب المدعي العام 40 شهرا في السجن لهذه القضية الجديدة، ولم تصدق تفسير “وحيد جعفر” بأنه تلقى المخدرات والمال من شخص ما.

وأوضح الرجل نفسه للقضاة أنه قد تحول إلى بيع الكوكايين لأنه عاطل عن العمل.

سوف يصدر القاضي حكمه النهائي على وحيد في تاريخ 15 يوليو، للمزيد من الأخبار انزل الى الأسفل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نستخدم اعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك