شاب يدهس لاجئة مما أدي الي وفاتها في مدينة هوسدن زولدر في بلجيكا

وفاة لاجئة صومالية في مدينة هوسدن زولدر

تعرضت طالبة اللجوء الى حادث سير في مدينة Heusden -Zolder في اقليم ليمبورخ في بلجيكا مما أدى الي وفاتها. حيث أنه في نهاية الأسبوع الماضي تعرضت لحادث مروري متعمد والسائق قام بالفرار. وأكد ذلك مكتب المدعي العام في اقليم ليمبورغ.

وتم اعتقال السائق وتم استجوابه في البداية كشاهد لأن الشرطة كانت تعتقد أن الحادث غير متعمد ولكن بعد اكمال التحقيقات تبين أنه متهم بالدهس العمد. ففي البداية افترض مكتب المدعي العام أنه كان حادث طبيعي وأن السائق قام بالفرار بسبب خوفه من المسائلة القانونية.

ولكن بعد معرفته عن طريق كاميرات مراقبة الشارع ذهبت قوة الشرطة الى منزله وقامت باعتقاله علي أساس حادث طبيعي. لكن تبين أن الحادث ليس صدفة وانما مخطط له وأكد ذلك كاميرات المراقبة في الشارع.

وتبين أن اللاجئة البالغة من العمر 21 عامًا من الصومال كانت تسير على الأقدام وكانت في طريقها إلى مركز اللجوء “دي بارك” يوم السبت عندما اصطدمت بسيارة.

حيث وقع الحادث حوالي الساعة 11:30 مساءً عندما كانت المرأة تسير مع بعض السكان المحليين وكانت في طريقها إلى مركز اللجوء عندما اصطدمت بها سيارة. الضحية الصومالية ليس لها عائلة في بلجيكا وسيتم دفنها هنا علي نفقة الأوسمويه .

dc6038f2 57ef 11ea 82c8 591e7834bcdf web scale 0.1953125 0.1953125
هذه الصورة أخذت من مكان الحادث
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! محتوى محمى لا تعبث معنا

أنت تستخدم إضافة حاجب الإعلانات

نحن نستخدم إعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك إذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الإعلانات في المتصفح الخاص بك. وشكرا لك