أخبار بلجيكا

اخبار بلجيكا اليوم التحقيق في تأخر شركة تركية لتوريد قناع الفم الي بلجيكا

تأخير شركة تركية لتوريد قناع الفم الي بلجيكا

طلبت بلجيكا الأسبوع الماضي حوالي 5 ملايين قناع فم ولكن حصل تأخير من الشركة المصنعة في تركيا ، وقالت وزيرة الصحة البلجيكية ماجي دي بلوك عن الوضع الدولي الصعب أن الأقنعة التي كان من المفترض أن يتم تسليمها بحلول منتصف الليلة الماضية لم تصل ويتم الآن محاولة إيجاد طرق بديلة ولا يزال التحقيق جاريا في مكتب المدعي العام في بروكسل . 

وبحسب الاتفاق كان لدى المورد التركي حتى منتصف الليلة الماضية لتسليم الأقنعة لكن ذلك لم يحدث .

وتعمل وزيرة الصحة ماجي دي بلوك جنبًا إلى جنب مع زملائها السياسيين والإداريين بجد لايجاد حل سريع .

وتتوقع وصول أول شحنة محدودة من الأقنعة هذه الليلة .

وسنقوم بتوزيعها الي عاملي الرعاية الصحية بالإضافة إلى ذلك لدينا اتصالات مختلفة مع موردين آخرين ونأمل أن نتوصل إلى أخبار جيدة حول هذا الأمر قريبًا .

وحذر عالم الفيروسات البلجيكي مارك فان رانست من تلك المشكلة يوم الأحد الماضي

وقال إنهم يبذلون قصارى جهدهم ولكن ليس من المؤكد أن الأقنعة ستصل بسرعة وهذه مشكلة كبيرة جدا لأننا بحاجة إلى تلك الأقنعة .

وأكد عالم الفيروسات مارك فان رانست أن بلجيكا كانت تمتلك مخزون منذ 11 عام ولكن هذا المخزون لم يتم تجديده .

 ودعا عالم الفيروسات مارك فان رانست بالفعل كل من اشترى قناع فم أن يحضره إلى المستشفى .

وقالت وزيرة الصحة السابقة في حكومة فلاندرن إنجي فيرفوت

اذا لم تصل الأقنعة سينتهي المطاف بعاملي الرعاية الصحية في وضع غير آمن وخطير .

حيث قامت بلجيكا مؤخرًا باستيراد 5 ملايين قناع فم إضافي

ولكن العديد منها مخصص لأطباء الأسرة وكما يفترض توريد جزء منها كذلك للمستشفيات .

وتضيف فيرفورت على السلطات البلجيكية أن تخبرنا الحقيقة وأن تبحث عن بدائل بسرعة .

وقالت إن الأمهات في مراكز الرعاية الخاصة بها يرتدين أقنعة مصنوعة من القماش في حين يتم إتخاذ تدابير لإعطاء الأقنعة عمر أطول .

وصرح اليوم الاثنين نائب رئيس الوزراء البلجيكي من حزب Open Vld الكسندر دي كرو أن أقنعة الفم ستصل الليلة حيث سيتم تسليم 300 ألف قناع فم  .

ومن المتوقع أن يصل حوالي خمسة ملايين قناع فم في الأسبوع القادم .

للمزيد اضغط هنا ولا تنسي الاعجاب بصفحتنا علي الفيس بوك بالأسفل .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الموقع يعتمد على الاعلانات لكي يتم دفع المال للقائمين عليه ، فيرجى منكم تفهم الأمر وازالة حاجب الاعلانات لكي يتسنى لكم الاستفادة قدر الامكان من الموقع والدخول اليه ، وشكرا على تفهمكم