أخبار بلجيكا

عالم الفيروسات مارك فان رانست غاضب بسبب الازدحام في مطار زافينتيم

مارك فان رانست غاضب بسبب الحشود في مطار زافينتيم في بروكسل

وصل العديد من البلجيكيين من الخارج صباح اليوم الخميس الي مطار زافينتيم في بروكسل مما أدي الي حدوث ازدحام وتدافع عند نقطة مراقبة الجوازات في صالة القادمين. وبسبب الاجراءات الجديدة والتي اتخذتها الحكومة البلجيكية للحد من انتشار فيروس كورونا ، أدي ذلك الازدحام الي غضب عالم الفيروسات “مارك فان رانست”.

حيث أكد المتحدث باسم مطار بروكسل وقال : “ نبذل قصارى جهدنا لحث المسافرين على البقاء على بعد 1.5 متر. ولكن هذا الصباح لم نستطع فعل هذا بسبب الازدحام الشديد. فعندما وصلت عدة طائرات من دول خارج الاتحاد الاوروبي. بما في ذلك الطائرات الكبيرة من أفريقيا في نفس الوقت. ازدحم مئات الركاب في وقت واحد عند نقطة مراقبة جوازات السفر وحصلت مناوشات.

وعلى الرغم من الرسائل المستمرة بلغات متعددة لتذكير الناس بأخذ التدابير الصحية ضد فيروس كورونا والصاق العديد من الملصقات في جميع أنحاء المطار. وأفرادنا الذين هم في الموقع يحثون الناس باستمرار على الحفاظ على المسافة اللازمة. ولكن لم يكن هناك انضباط.

عالم الفيروسات مارك فان رانست قال عندما أرى هذه الصور أشعر بالغضب. لأن هذا سلوك غير مقبول على الإطلاق وهذا لا يمكن ولا ينبغي أن يحدث. وإذا لم يكن بالإمكان تجنب استقبال المسافرين من هذه الدول ، فإنني لا أرى سوى حل واحد وهو الإغلاق التام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى