أخبار بلجيكا

اخبار بلجيكا تمديد الاجراءات بسبب أزمة فيروس كورونا

ما هي الاجراءات الجديدة في بلجيكا بسبب فيروس كورونا

لقد انتهى لتوه اجتماع مجلس الأمن القومي البلجيكي ، وقد تقرر تمديد الإجراءات المطبقة سابقا حتى تاريخ 19 أبريل .

حيث بدأ مجلس الأمن البلجيكي الاجتماع منذ الساعة الثانية من بعد ظهر اليوم الجمعة حول الإجراءات المتعلقة بفيروس كورونا .

واعتمدت الحكومة بخبراء مختصين وعلماء فيروسات لمدة أربع ساعات لتقييم كل شيء وفرض هذه الاجراءات .

حيث تم تمديد نفس التدابير التي كانت مطبقة سابقا حتي تاريخ 5 أبريل لمكافحة فيروس كورونا الي 19 أبريل . 

وكانت الإجراءات السابقة ستستمر حتى 5 أبريل ، لكنها مددت الآن لمدة أسبوعين اضافيين حتى 19 أبريل .

وقالت رئيسة الوزراء صوفي ويلميس ” إنني أدرك أنه من الصعب بشكل خاص على الأشخاص الذين فقدوا أسرهم أو أصدقائهم أو معارفهم ، وأرسل لهم التعازي الخاصة ” .

وأضافت ويلميس : ” أن صحة المواطنين ستظل لها الأولوية” ، كما تشكر كل من التزم بالإجراءات حتى الآن .

 وأتمني أن تبقوا بمنازلكم في الداخل ولا تقوموا بزيارة الأشخاص الذين تريدون رؤيتهم لأننا نريد معا الانتهاء من هذه الأزمة .”

وأفاد العلماء أن بعض المؤشرات تظهر تباطؤًا في انتشار الفيروس في بلجيكا ، ولكن من السابق لأوانه القول إنه تم القضاء عليه .

وقالت اذا كنت تحب الرياضة فأتمني أن تكون التمرينات قريبة من المنزل قدر الإمكان .

من خلال الذهاب إلى حديقة بالقرب من منزلك ، وليس إلى منطقة أردنن أو الساحل .

لأنه سيتم تغريم أولئك الذين لا يحترمون تلك القواعد .

والعمل عن بعد إلزامي لجميع الشركات غير الأساسية وعندما يكون ذلك غير ممكن ، يمكن القيام بالعمل داخل الشركة إذا كان من الممكن احترام قواعد المسافة الاجتماعية .

ونحن نعلم أنه من الصعب بالنسبة لبعض القطاعات ، لكننا نصر علي ذلك .

وتبقى الاجراءات كما هي فيما يتعلق برعاية الأطفال خلال عطلة عيد الفصح .

حيث يبدو أنه من الممكن أيضًا ترتيب رعاية الأطفال في الفترة المقبلة وإذا ثبت أن ذلك مستحيل حقًا ، فقد يتم تنظيم شكل آخر من أشكال رعاية الأطفال .

ومع ذلك ، فقد لا يختلط الأطفال الذين تم الاعتناء بهم مع الأطفال الآخرين .

وأتمني من الجميع تنفيذ هذه الاجراءات الجديدة .

 لأننا لا نريد أن يعود إلينا العلماء ويطلبون منا اتخاذ إجراءات أكثر صرامة

فكلما زاد عدد الأشخاص الذين يتبعون ذلك ، كلما انتهى هذا الوضع وكلما قل عدد الأشخاص الذين يحتاجون إلى العناية المركزة .

واليوم نطلب منك أن تكون شجاعًا وصبورًا ونحتاج إلى دعم بعضنا البعض .

في النهاية استمر في الاعتناء بنفسك والآخرين .

للمزيد اضغط هنا ولا تنسي الاعجاب بصفحتنا علي الفيس بوك بالأسفل .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نستخدم اعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك