أخبار بلجيكا

ما هي نصحية عالم الفيروسات البلجيكي ستيفن فان خوخت بشأن السفر

عالم الفيروسات ستيفن فان خوخت ينصح البلجيكيين السفر بذكاء

بسبب انتشار فيروس كورونا في البرتغال وكتالونيا الإسبانية وعودتهم الى الحجر الصحي مرة أخرى نهاية الأسبوع الماضي أثار ذلك قلق كبير بين البلجيكيين .

حيث عبر علماء الفيروسات البلجيكيين عن رأيهم تجاه السفر خارج بلجيكا ، منهم من قال أن علينا إلغاء السفر خارج بلجيكا ، ومنهم من طلب من المواطنين التحلي بالحذر وتجنب المناطق التي ينتشر فيها الفيروس .

حيث قال ستيفن فان خوخت ، لن أبقى في المنزل هذا الصيف وسأقيم في فندق صغير ، في مكان ما في الجبال ، بعيدًا عن المناطق المزدحمة والبوفيهات المفتوحة وأريد أن أدعوا البلجيكيين إلى السفر بذكاء وإتخاذ الاحتياطات نفسها كما في بلجيكا .

ومع ظهور بؤر جديدة للفيروس وفرض الحجر الصحي على الآلاف من السكان خاصة في منطقة فينيتو ، بالقرب من عاصمة البرتغال لشبونة وكاتالونيا 

أكد فان خوخت على أهمية تجنب المناطق المعرضة لخطر الاصابة بالفيروس وتفضيل الوجهات السياحية حيث الوضع الصحي مشابه أو حتى أكثر أمانًا من الوضع الصحي في بلجيكا.

وأضاف : السؤال الرئيسي الذي يجب أن تطرحه هو إلى أين يجب ألا تذهب ؟ ويستشهد بالبرتغال وبعض المناطق السياحية التي يجب تجنبها .

وقال حاول فحص الوضع المحلي وإعداد إقامتك بشكل جيد للقيام بذلك ، مضيفاً ، أنه يجب على كل شخص الحصول على معلومات عن الهيئة الصحية المخصصة في الخارج المماثلة ل‍معهد الصحة في بلجيكا Sciensano.

ويصر ستيفن فان خوخت على أهمية الحس السليم واليقظة للشخص ، لأخذ قرار عندما لا يبدو الوضع صحيًا واضح بشكل خاص ، خاصة في الأماكن المغلقة غير المجهزة بنظام تهوية بشكل جيد .

ودعا أيضا عالم الفيروسات مارك فان رانست البلجيكيين بالبقاء في بلجيكا في هذا العام وعدم المجازفه بالذهاب الى أماكن قد تسبب الاصابة بالفيروس .

واذا كانت هذه نصحية فان رانست فإن ستيفن فان خوخت مختلف تماما حيث يقترح على البلجيكيين السفر ولكن بذكاء .

للمزيد اضغط هنا ولا تنسى الاعجاب بصفحتنا على الفيس بوك بالأسفل .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نستخدم اعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك