أخبار بلجيكا

ما هو مصير قناع الفم في بلجيكا بعد اجتماع مجلس الأمن القومي البلجيكي

ما هو مصير قناع الفم أو الكمامة في بلجيكا اليوم

أعلنت رئيسة الوزراء صوفي ويلميس خلال مؤتمر صحفي أن مجلس الأمن القومي البلجيكي قرر تخفيف قواعد أقنعة الفم من خلال تنسيقها في جميع أنحاء الإقليم اعتبارًا من أكتوبر.

وقالت ويلمس: “لا يزال ارتداء القناع مهمًا للغاية لاحتواء انتشار الفيروس ومع ذلك لا فائدة من جعلها إلزامية في أي وقت وفي أي مكان.” وبهذا لم تعد الأقنعة إلزامية عند الخروج ، إلا في الأماكن المزدحمة والأماكن حيث لا يمكن ضمان المسافة الاجتماعية.

كما سيتم تحديد هذه الأماكن على المستوى المحلي ، وأضافت ويلميس: “لكي تكون لدينا سياسة متماسكة عبر الإقليم بأكمله ، نطلب من السلطات المحلية المتابعة الصارمة لهذا الإجراء”. بالإضافة إلى ذلك سيظل ارتداء القناع إلزاميًا في بعض الأماكن الأخرى مثل وسائل النقل العام أو المحلات التجارية أو دور السينما.

ومباشرة بعد المؤتمر الصحفي ، أعلن الوزير ورئيس بروكسل “رودي فيرفورت” أن شرط قناع الوجه العام في منطقة العاصمة بروكسل سينتهي في 1 أكتوبر. يذكر أنه كان من المتوقع بالفعل مراجعة القاعدة العامة لأقنعة الوجه خلال مجلس الأمن القومي السابق في 20 أغسطس ، حيث قررت العديد من السلطات المحلية في ذلك الوقت جعل الأقنعة إلزامية في البلدية بأكملها ،سواء  في الغابات أو الشوارع الخالية. ومع ذلك لم يتم إجراء أي تغييرات في ذلك الوقت ، وقالت ويلميس:” إنه على المستوى الوطني من الصعب للغاية تحديد الشوارع المزدحمة للغاية وأيها غير مزدحم.”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نستخدم اعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك