وزير الهجرة في بلجيكا سامي مهدي يريد نص قانون بدخول منازل اللاجئين

سامي مهدي يريد نص قانون جديد يمكن الشرطة من تفتيش منازل المهاجرين

طرح وزير الهجرة واللجوء سامي مهدي في بلجيكا قانون بخصوص المهاجرين الذين يعيشون في بلجيكا بدون أوراق إقامة.

حيث ينص القانون على تفتيش منازل اللاجئين الذين ليس لديهم أوراق بدون إذن مسبق ومن ثم ترحيلهم إلى بلادهم.

وكان الجزء الأكثر إثارة للجدل من الاقتراح المطروح من وزير الهجرة البلجيكي وهو من أصول عراقية، يتعلق بالسماح للشرطة البلجيكية بدخول أي منزل يقيم فيه لاجئين غير مسجلين والذين يرفضون مغادرة بلجيكا.

كان هذا القانون قد طرح من قبل سنوات في بلجيكا ولكن لم يتم تفعيله بسبب حساسيته لأن هذا يدل على قمع من الشرطة وخاصة في بلد ديمقراطي مثل بلجيكا.

قام وزير الهجرة واللجوء في بلجيكا سامي مهدي اليوم الجمعة بالمحاولة مرة أخرى لكي يقوم بفرض هذا القانون ولكن بطريقة دبلوماسية. على سبيل المثال. لا ينبغي استخدام هذا القانون إلا على اللاجئين الذين تم إعطائهم ورقة مغادرة بلجيكا لأكثر من مرة. ولكن يجب أن يوافق البلد الأصلي كذلك على استقبال الشخص المقيم بشكل غير شرعي في بلجيكا.

وقام سامي مهدي بالسير في المسارات “الخطيرة” المثيرة للجدل إلى حد ما ، ولكن للوصول إلى الموافقة على هذا القانون الجديد، سيتعين عليه أولاً الموافقة من حزبي اليمين واليسار. وبالتالي لن يتم الموافقة عليه بسبب حساسية القانون. وأثار القانون استياء الحزب الأخضر .

حيث سرق فيروس كورونا في بلجيكا الأضواء على مدار العامين الآخرين ، ولكن الآن بعد أن عادت الحياة الطبيعية مرة أخرى ، عادت الموضوعات السياسية الأخرى للظهور مرة أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نستخدم اعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك