بلجيكا مباشر

وزير الهجرة واللجوء في بلجيكا سامي مهدي يستبعد حل التسوية الجماعية

سامي مهدي لن يحصل تسوية جماعية للمهاجرين في بلجيكا

أضرب حوالي 430 مهاجرا غير شرعي في مدينة بروكسل عن الطعام منذ تاريخ 23 مايو . إنهم يطالبون بالتسوية الجماعية والحصول على حق اللجوء في بلجيكا.

حيث يزيد حزبي “Ecolo” و “PS” الضغط من أجل التنظيم الفردي على أساس معايير معينة. “لكن هذا لم يتم النظر فيه”. هكذا قال وزير الهجرة واللجوء في بلجيكا سامي مهدي من حزب “CD & V” قبل قليل.

ويؤكد وزير الهجرة سامي مهدي أن هناك طرق عديدة للقيام بالمطالبة بحق اللجوء بطريقة منظمة، لكنه لا يفكر في التسوية الجماعية بعد الإضراب عن الطعام. لأنه على حد قوله بأنه بعد ذلك سيكون هناك الآلاف ينتظرون الأسبوع المقبل للاضراب عن الطعام مرة أخرى.

وانتقد مهدي قرار اللاجئين بالاضراب عن الطعام وقال أن هذا غير إنساني وليس بالدين المسيحي ، ويكرر ما قاله سابقًا على تويتر ، وهو أن خدمته تقديم الكثير لمساعدة الناس. لكن المهاجرين غير الموثقين يعتقدون أن الإضراب عن الطعام سيؤدي إلى شيء ما، فهذا ليس إنساني فيما يعملوه بأنفسهم”.

وطالب المضربين عن الطعام بالتوقف عن فعل هذا الشئ لأنه لن يتغير أي شئ بهذه الطريقة.

لاجئ مضرب عن الطعام في بروكسل الان
لاجئ مضرب عن الطعام في بلجيكا

وأشار إلى تصريح سابق اتهم فيه “المنظمات اليسارية المتطرفة” بتشجيع المضربين عن الطعام حتى النهاية”. وعندما سألته مذيعة القناة “كاثلين كولز” عن أسماء المنظمات التي يتحدث عنها مهدي ، فلم يجب بشئ.

الضغط السياسي لحل مشكلة اللاجئين في بلجيكا:

كما سألت المذيعة “كولز” عن الضغط السياسي من الحكومة عليه. بحيث يوجد داخل الحكومة البلجيكية ، حزبان ناطقان باللغة الفرنسية وهما Ecolo و PS والذين يطالبون دائما في البرلمان البلجيكي لتنظيم حل فردي بناءً على بعض المعايير.

لكن سامي مهدي حازم أيضًا حين قال: “إذا بدأنا في تنظيم العمل غير المعلن عنه لمدة عشر سنوات ، على سبيل المثال ، ماذا نقول للأشخاص الذين كانوا هنا بشكل غير قانوني لمدة ثماني سنوات؟ “انتظر عامين آخرين وستحصل على أوراقك.”

وسألت المذيعة “كولز” أيضًا عن اقتراح مهدي المثير للجدل بالسماح لبعض المهاجرين الذين بدون أوراق بالحصول على مسكن في بعض الحالات. فقال مهدي: “هذا القرار ليس على الطاولة”.

تخييط أفواه اللاجئين في بلجيكا:

لاجئ مضرب عن الطعام في بروكسل
لاجي في بلجيكا يقوم بتخييط فمه للمطالبة بتسوية أوراقه

في الأيام الأخيرة ، قام أربعة من حوالي 430 مهاجراً غير شرعيين في كنيسة Begijnhofkerk وفي حرم VUB و ULB المضربين عن الطعام بخياطة أفواههم . ويمكنهم الشرب فقط من بين الخياطة.

وبدأ الإضراب عن الطعام في بلجيكا منذ 23 مايو للمطالبة بتسوية أوضاعهم بشكل جماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نستخدم اعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك