بلجيكا مباشر

بلجيكا.. التعرف على الشاب الذي توفى نتيجة طلقة نارية في مدينة شارلروا

اطلاق النار على شاب وتركه يحتضر أمام مستشفى شارلروا

تم التعرف على الشاب المصاب بطلق ناري في منطقة البطن في مستشفى “ماريا كوري” ، بمدينة شارلروا في الجانب الوالوني من بلجيكا، الشاب يدعى فاليريو بالغ من العمر 21 عامًا ، وفقًا لتقارير صحيفة Sudpresse.

حيث حاول أطباء الطوارئ من مستشفى ” ماريا كوري” إنقاذ حياة شخص في العشرين من عمره مساء يوم أمس الأربعاء. وكان الشاب يحتضر أمام المستشفى. حيث قام اثنان من راكبي سيارة مجهولة الهوية بإخراج المصاب بجروح خطيرة من السيارة وتركاها لمصيره أمام باب المستشفى.

التحقيق الذي أجراه مكتب المدعي العام في شارلروا على قدم وساق. ولم يتضح بعد ما الذي سبق الجرح الناجم عن إطلاق الرصاص. سيتم تشريح الجثة في الساعات القليلة القادمة والذي سيظهر مزيدًا من الوضوح.

كان رد فعل الأصدقاء والمعارف للضحية على السوشيال ميديا قويا، والعديد من سكان مدينة شارلروا قاموا بمساندة أهل الضحية.

وتم القبض على العديد من الأشخاص لاستجوابهم بعد وفاة الشاب الذي يبلغ من العمر 21 عامًا في مستشفى ماري كوري في مدينة شارلروا. وتوفي الشاب بعد إصابته برصاصة في بطنه.

قال مكتب المدعي العام في شارلروا ، مساء الخميس ، إنه تم القبض على العديد من الأشخاص كجزء من التحقيق. من بينهم اثنان من ركاب السيارة. وقالت المدعية العامة ساندرين فايرون: “يجري استجواب الأفراد حاليًا لمحاولة إلقاء بعض الضوء على الحقائق”. “ولا نعرف الظروف والأسباب بعد”.

وطبقاً للادعاء ، قال المشتبه بهم إنهما شاهدا الضحية مستلقيا على الرصيف وتعرفا عليه، ثم نقلوه إلى المستشفى.

وعرف الضحية ، المولود في مارس 2000 ، بارتكاب عدد من جرائم السرقة. لكن مكتب المدعي العام لا يعتبره مجرمًا خطيرًا.

ولا يزال مكتب المدعي العام في مدينة شارلروا يطالب بتوخي الحذر مع رسالة البحث التي وزعها أصدقاء الضحية على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك ، من أجل العثور على رجل يعتقدون أنه الجاني.

وقال مكتب المدعي العام:”ليس هو الحل الأفضل أن ترغب في تسوية الحسابات بنفسك. ودعوا المحاكم تقوم بعملها. وعليكم أن تكونوا أكثر حرصًا ، لأننا لا نعرف ما إذا كان الرجل المعني هو الجاني حقًا”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! محتوى محمى لا تعبث معنا

أنت تستخدم إضافة حاجب الإعلانات

نحن نستخدم إعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك إذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الإعلانات في المتصفح الخاص بك. وشكرا لك