بلجيكا مباشر

الوكالة النووية في بلجيكا تدعو الناس لقياس تركيز غاز الرادون في المنزل

كيف أقوم بشراء كاشف غاز الرادون السام في بلجيكا

أطلقت الوكالة الفيدرالية للرقابة النووية في بلجيكا (FANC) اليوم الخميس حملة تطالب الناس بقياس تركيز غاز الرادون في منازلهم.

استنشاق الرادون يمكن أن يسبب مشاكل صحية، وهو السبب الأكثر شيوعًا لسرطان الرئة في بلجيكا بعد التبغ والسجائر.

الرادون هو غاز مشع موجود بشكل طبيعي في التربة والصخور. ولكن يمكنه أيضًا اختراق المباني. وخاصة خلال أشهر الخريف والشتاء ، عندما تكون التهوية أقل عادة ، ويمكن أن تتراكم كمية غاز الرادون في داخل المنزل. وخاصة الآن حيث يقضي الناس وقتًا أطول في المنزل بسبب الزيادة في العمل عن بعد ، كما قالت الوكالة النووية FANC.

لذلك أطلقت الوكالة حملة تطلب من الناس قياس مستويات غاز الرادون في منازلهم. وطالبت الناس شراء كاشف الرادون من خلال هذا الموقع. اضغط على كلمة اخبار بلجيكا لكي تدخل عليه. وبعد الدخول عليه اضغط على كلمة bestel hier een  radontest ثم تتبع الخطوات.

وعليك ترك هذا الكاشف في المنزل لمدة ثلاثة شهور ، وهو عبارة عن أنبوب بلاستيكي صغير ، ثم إرساله مرة أخرى للتحليل. والتكلفة الإجمالية للكاشف والتحليل بما في ذلك أي مساعدة في المعالجة هي 15 يورو فقط.

كل عام في بداية فصل الخريف في بلجيكا ، تنظم الوكالة النووية FANC حملة لتشجيع الناس على قياس تركيزات غاز الرادون. في العام الماضي في والونيا ، أظهرت عشرة بالمئة من التحليلات أنه تم تجاوز المستوى المرجعي البالغ 300 بيكريل لكل متر مكعب. ولكن لم تسجل أي تركيزات متزايدة في الجانب الفلماني. وطالبت الوكالة الناس بتهوية المنازل بإستمرار حتى يتجدد الهواء بشكل مستمر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! محتوى محمى لا تعبث معنا

أنت تستخدم إضافة حاجب الإعلانات

نحن نستخدم إعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك إذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الإعلانات في المتصفح الخاص بك. وشكرا لك