اخبار بروكسلبلجيكا مباشر

تغريم أحد عشر ضابط بلجيكي بمبلغ 250 يورو بسبب اجراءات كورونا في بلجيكا

قام الضباط بإقامة حفلة عيد ميلاد أثناء الإغلاق في بلجيكا

تم تغريم أحد عشر ضابط من شرطة مدينة بروكسل بمبلغ 250 يورو لكل منهم. حيث تم تغريمهم لأنهم تناولوا عشاءًا في مركز الشرطة خلال فترة عيد الميلاد وكانت بلجيكا في تلك الفترة في حالة إغلاق كامل العام الماضي. وتسبب ذلك الكثير من الضجة في ذلك الوقت.

في نهاية عام 2020 ، كانت إجراءات كورونا سارية المفعول بسبب الموجة الثانية من جائحة كورونا في بلجيكا. على سبيل المثال ، لم تكن التجمعات العائلية قبل الأعياد ممكنة.

ولكن ذلك لم يمنع ضباط شرطة بروكسل الغربية المحلية من تناول وجبة احتفالية مشتركة في مركز الشرطة في حي مولينبيك سان جان.

وقامت الشرطة من منطقة أخرى بالتحقيق في انتهاك قواعد كورونا خلال “عشاء عيد الميلاد” مع الضباط المتورطون الذين حصلوا على غرامة.

وظهرت صور عشاء عيد الميلاد هذا على وسائل التواصل الاجتماعي بعد فترة وجيزة من عيد الميلاد. وأظهرت الصور كيف أن بعض الطاولات كانت مليئة جيدًا بالأطعمة والمشروبات. وجلس الضباط حول الطاولة يتناولون وجبة لذيذة.

في البداية كان يُعتقد أنه ربما كان مونتاج للصور ، ولكن سرعان ما تبين أن الصور حقيقية واتضح أن ضباط من نفس اللواء من شرطة غرب بروكسل الذين يعملون معًا بشكل يومي هم من قاموا بتسريب الصور. لذلك أُطلق على هذا اللواء لقب “لواء الذواقة”.

حيث فتحت الشرطة على الفور تحقيقا داخليا. وقد أدى ذلك ، من ناحية ، إلى تعليق عمل رئيس دائرة المفوضية المعنية ، ومن ناحية أخرى إلى تحديد الضباط الأحد عشر الذين حضروا العشاء. وقد عُرض الآن على هؤلاء الضباط الأحد عشر تسوية ودية بقيمة 250 يورو. كما تم توجيه تحذير تأديبي إلى الأحد عشر ضابط.

رجل ينطح ضابط شرطة بلجيكي في وسط مدينة لوفين في بلجيكا. لمشاهدة هذا الخبر اضغط على كلمة اخبار بلجيكا باللون الأزرق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى