بلجيكا مباشربلجيكا الان

أخبار بلجيكا الآن .. اعتقال صديقة قاتل الطفل بسبب كذبها لحماية صديقها

كانت تحت تأثير الكحول بشدة وكذبت لحماية صديقها

ألقت الشرطة البلجيكية القبض على صديقة قاتل الطفل البلجيكي “دين”. حيث كانت تحت تأثير الكحول بشدة أثناء القبض عليها. وفي استجواب سابق ، كذبت من أجل حماية صديقها. وأعلن المدعي العام في مقاطعة فلاندرن الشرقية توقيف نشر المعلومات للصحافة، وبالتالي لم يعد بإمكان أي صحيفة في بلجيكا أن تحصل على المعلومات المتعلقة بالتحقيق حتى الإنتهاء من استجواب جميع المتهمين.

حيث تم القبض على المرأة الهولندية الليلة الماضية أثناء تفتيش شقة في مدينة سينت جيليس واس بمقاطعة فلاندرن الشرقية ، وهي في نفس المبنى الذي كانت تعيش فيه مع صديقها البلجيكي ديف دي كوك.

كما كان الطفل الضحية “دين فيربركموس” يعيش معهما بنفس الشقة بسبب مرض الأم بمرض نفسي. وفي يوم الأربعاء الماضي ، كان يجب على الطفل أن يقضي الليلة معهم، ومن ثم يسلمه إلى أجداده. ولكن كان دائما يختلق عدة أعذار من أجل عدم إعادة الطفل.

وسبب إعتقال صديقته، لأنها كانت تريد حمايته بعد أن كذبت أثناء التحقيق بأنها لا تعرف الملابس التي كان يرتديها القاتل في آخر يوم من اختفاءه. واتضح فيما بعد أنها كانت تعرف ذلك. بالإضافة إلى ذلك ، فإن تصريحها خالف أيضًا ما قاله صديقها “ديف دي كوك” بعد اعتقاله. واليوم ستمتثل المرأة الهولندية أمام المحكمة.

271729063 614865653155963 510969752763044863 n
الضحية الطفل البلجيكي دين مع القاتل

حيث أرادت حماية صديقها ديف دي كوك لأنها كانت تخشى أن يدخل السجن مرة أخرى. وقالت جدة الطفل دين: “اعترفت لي أيضًا أنها لم تخبرني بكل شيء. وأنه قام بتهديدها أثناء مشادة بينهما لإستعادة الطفل. وكانت هناك توترات عدة مرات في الأسبوع الماضي ، بما في ذلك التعرض للضرب.

وأضافت الجدة: في يوم الجمعة الماضي ، كان من المفروض أن يقوم بتسليم الطفل لنا في مدينة أنتويرب وعلى الرغم أنه قال لنا أنني غادرت المنزل من أجل تسليم الطفل إلا أنه لم يتوجه إلينا أبدًا. وقضوا تلك الليلة في السيارة. وعندما إتصلنا به كان يقول أنه رجع إلى شقته في مدينة سينت جيليس فاس. ولكن اكتشفنا يوم السبت فقط أنه كان يكذب علينا.

للمزيد من أخبار بلجيكا الآن إنزل قليلا إلى الأسفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى