اخبار بلجيكابلجيكا مباشر

من يحق له العمل 4 أيام في بلجيكا بدلا من 5 في الأسبوع

قانون جديد للعمل في بلجيكا لمدة أربعة أيام في الأسبوع

سيتمكن الموظفون وعمال المصانع والشركات في بلجيكا قريبًا من مطالبة صاحب العمل بأداء أسبوع عمل كامل في أربعة أيام بدلاً من خمسة أيام.

حيث سيتم زيادة ساعات العمل في هذه الأربعة الأيام مثلا 9 أو 10 ساعات في اليوم. وبالتالي سوف يحصل الموظف أو العامل على 3 أيام إجازة في الأسبوع. وهذا شئ إيجابي جدا مع أن هناك بعض الموظفين لا يفضلون ذلك بسبب البدء بالعمل مبكرا او متأخرا. 

ولكن لا يحق لصاحب العمل أن يقوم بالإتصال على الموظف بعد إنتهاء ساعات العمل. ويحق للموظف إغلاق هاتفه أو عدم الرد على صاحب العمل. والسبب في نص هذا القانون هو إعطاء الشركات والعاملين حرية أكبر من خلال العطلة لمدة 3 أيام في الأسبوع. وأيضا من أجل زيادة معدل التوظيف في بلجيكا إلى 80 في المئة بحلول عام 2030 ، وتريد الحكومة الفيدرالية إصلاح سوق العمل في بلجيكا.

وأيضا هناك بعض الناس لديهم إلتزامات بتوصيل أبنائهم إلى المدارس قبل الذهاب إلى العمل وبهذه الحالة إذا كان عليهم البدء في العمل مبكرا فلن يستطيعوا فعل ذلك. ولكن العمل لمدة 4 أيام في الأسبوع ليس إجباري وليس لكل الشركات. لكن المشكلة تكمن في أن بعض الشركات والمصانع إذا قاموا بتغيير نظام العمل إلى أربعة أيام في الأسبوع فسوف ينطبق على جميع الموظفين.

ولا ينطبق هذا على موظفي الخدمة المدنية وهم موظفي البلديات والوزارات وموظفي الحكومة البلجيكية.

حيث تريد وزيرة الخدمة المدنية في بلجيكا “بيترا دي سوتر” من الحزب الأخضر التحقيق فيما إذا كان بإمكانها أيضًا منح موظفي الخدمة المدنية، مزيدًا من المرونة إذا كان هناك طلب على العمل لمدة أربعة أيام في الأسبوع.

والسؤال هنا هل يمكن لموظفي الخدمة المدنية في بلجيكا أيضًا أن يطرقوا باب رئيسهم بطلب لمدة أربعة أيام في الأسبوع؟. لقد كان هذا أحد الأسئلة الأكثر شيوعًا حول هذا القانون الجديد. ولكن الجواب هو لا.

قانون العمل الجديد في بلجيكا لمدة أربعة أيام في الأسبوع اليوم
وزيرة الخدمة المدنية في بلجيكا بيترا دي سوتر

وقالت الوزيرة دي سوتر: “تتعلق صفقة العمل بأكملها بالقوانين وظروف العمل في القطاع الخاص ، وبالتالي لا تنطبق على موظفي الخدمة المدنية”.

وأضافت: “لكن إذا كان هناك أيضًا طلب بين موظفي الخدمة المدنية لنظام مدته أربعة أيام من أجل تنسيق أفضل للجمع بين العمل والحياة الخاصة. أود بالتأكيد أن أتحرى ما هو ممكن هناك ومن الممكن مناقشة ذلك فيما بعد”.

وتابعت: “سيكون ذلك في كل الأحوال بالتشاور مع رؤساء المصالح الحكومية والنقابات العمالية”. وأكدت أنها لا تستطيع تقديم أي وعود حتى الآن. لكن الحكومة البلجيكية قدمت التزامًا واضحًا بالقوانين الثلاثة، وهم الموظفون بالشركات ، وموظفو الخدمة المدنية والعاملين لحسابهم الخاص لينموا معًا قدر الإمكان.

حيث قدمنا ​​لأول مرة الحق في الفصل بعد ساعات العمل مع موظفي الخدمة المدنية ونقوم الآن بتوسيعه ليشمل الموظفين. ونحن الآن نقدم أيضًا حماية إجتماعية أفضل للعاملين لحسابهم الخاص من خلال خدمة البريد السريع. لذلك إذا استفاد موظفو الخدمة المدنية أيضًا من المزيد من المرونة ، فيمكننا بالتأكيد النظر إلى ما هو ممكن “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى