اخبار بلجيكابلجيكا مباشر

خصم 400 يورو على فاتورة الغاز والكهرباء في بلجيكا اليوم

مجلس الوزراء في بلجيكا يوافق على حزمة الطاقة الجديدة

توصلت أحزاب الحكومة البلجيكية الفيدرالية إلى إتفاق لمساعدة البلجيكيين في دفع فواتير الطاقة الباهظة. على سبيل المثال، ستكون هناك حزمة طاقة أساسية في شهري نوفمبر وديسمبر 2022، بالإضافة إلى فحص زيت الوقود.

حيث أبلغ رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو من حزب (Open Vld) عن هذا في المؤتمر الصحفي اليوم الجمعة. وأكد رئيس الوزراء أنه لا يزال من المهم تقليل الإستهلاك اليومي ومحاولة التوفير قدر المستطاع.

كما هو متوقع، قررت الحكومة البلجيكية الفيدرالية تقديم بدل لفواتير الغاز والكهرباء في بلجيكا. وبحسب رئيس الوزراء البلجيكي، فإن هذا يتعلق بـ 135 يورو شهريًا للغاز و 61 يورو شهريًا للكهرباء. في المجموع ، ستبلغ الحزمة الأساسية 392 يورو.

ويخضع هذا الإجراء لشروط من حيث الدخل ونوع العقد. وقد يكون الحد الأقصى للدخل الخاضع للضريبة للأزواج 125 ألف يورو سنويًا ليتمكنوا من الإستفادة الكاملة من الخصم. وبالنسبة للعزاب إذا كان راتبهم السنوي أقل من 62 ألف يورو فيحق لهم الإستفادة من مساعدات الطاقة.

وقال وزير المالية البلجيكي “فنسنت فان بيتيغيم” من حزب (CD & V): “وفقًا لبيان صحفي صادر عن الحكومة الفيدرالية، ستتم إضافة 3700 يورو إلى الحد الأقصى لكل شخص معال إضافي، أي كل طفل يسكن في نفس العنوان.

وينطبق هذا البدل على جميع عقود الغاز والكهرباء من النوع المتغير والعقود الثابتة التي تم إبرامها أو تجديدها بعد تاريخ 1 أكتوبر 2021.

حيث سيتم تسوية المخصصات مباشرة على فواتير شهر نوفمبر وديسمبر. وسيتعين على أصحاب الدخل المرتفع “إعادة” الخصم على فواتير الطاقة عبر الرسالة الضريبية. وقال دي كرو إنه “دعم مستهدف لأولئك الذين يشعرون أن الأزمة هي الأصعب، أي للطبقات المتوسطة والفقيرة”.

وقال وزير الإقتصاد والعمل “بيير إيف درمان” من حزب (PS) خلال المؤتمر الصحفي: “سيتم تمديد فحص زيت الوقود أيضا حتى شهر مارس من العام المقبل وسيتم زيادة المبلغ إلى 300 يورو. ولا يتعين على أي شخص قام بتقديم طلب بالفعل القيام بأي شيء.”

وأضاف أن هذه الإجراءات الجديدة ستكلف مليار يورو من فائض الأرباح من موردي الطاقة، لكن لم يتضح بعد كيف سنقوم بذلك على أرض الواقع.

كما سيتم أيضا تخفيض رسوم الإستهلاك على الغاز والكهرباء للشركات في بلجيكا في شهري نوفمبر وديسمبر. وستقدم الحكومة الفيدرالية أيضًا دعمًا إضافيًا للعاملين لحسابهم الخاص والشركات. على سبيل المثال، سيكون هناك تأجيل لدفع الضرائب والمساهمات الإجتماعية، ولكن أيضًا سيكون هناك خطط السداد الأطول.

وسيكون هناك نظام بطالة مؤقتة من تاريخ 1 أكتوبر حتى نهاية هذا العام. كما ستقوم الحكومة بإيقاف عمليات الإفلاس بسبب فواتير الطاقة المفرطة. حيث تذكرنا هذه الإجراءات بما فعلته الحكومة الفيدرالية في ذروة أزمة كورونا.

حيث ستتوقف شركة الطاقة في بلجيكا Luminus عن تقديم عقود الطاقة الثابتة. ومن الآن فصاعدًا، لا يوجد أحد يستطيع أن يحصل على عقدًا دائمًا. ولكن سيتم السماح للشركات فقط بالحصول على عقود ثابتة.

ملاحظة: سيقوم موردو الطاقة في بلجيكا تلقائيًا بتسوية الدعم للأشخاص الذين يعيشون في بلجيكا، ولا يتعين على المستهلكين إتخاذ أي خطوات بأنفسهم.

شاهد أيضًا: كيف تحصل على أرخص شركة غاز وكهرباء في بلجيكا من خلال الضغط على الكلمات باللون الأزرق. ولا تنسى التفاعل مع منشوراتنا على منصات التواصل الإجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى