بلجيكا الانبلجيكا مباشر

لصوص يقتحمون منزل في مدينة أوستندا ويسرقون مدخرات الأطفال

موقع أخبار بلجيكا الآن: إقتحم لصان منزل في مدينة أوستندا بمقاطعة فلاندرن الغربية وسرقوا الخزنة بأكملها، وقاموا بسرقة مدخرات إبنة مالك المنزل البالغة من العمر 3 سنوات وإبنه البالغ من العمر 6 أشهر.

حيث يشعر مالك المنزل البلجيكي جيسون إريبوت البالغ من العمر (29 عامًا) وزوجته أوسيان كريبيل (27 عامًا) بالحزن والقلق بسبب إقتحام اللصوص لمنزلهما والوصول إلى سرير طفلهما. وكان يعمل الزوجان في مطعم ويقوموا بوضع مدخرات الأطفال في غرفة النوم منذ أكثر من 4 سنوات.

وعندما عادوا إلى المنزل من العمل، لاحظوا حدوث إقتحام من قِبل لصوص. وقال مالك المنزل جيسون: “شاهدنا من خلال كاميرات المراقبة أن اللصان حاولوا فتح الخزنة داخل المنزل. ولكن عندما فشلوا بذلك، أخذوها معهم”. بالإضافة إلى الخزنة، سرقوا المجوهرات أيضًا.

إقرأ أيضاً: طريقة ذكية واحترافية يقوم بها اللصوص بسرقة السيارات في بلجيكا.

كاميرا مراقبة داخل المنزل:

توجد كاميرا مراقبة واحدة في المنزل وهي تُظهر بوضوح كيف يبحث الجناة عن الأشياء الثمينة، حتى أنهم بحثوا بجانب سرير الأطفال. وكانوا قد دخلوا المنزل عن طريق تحطيم النافذة. بالنسبة للزوجين الشابين، فإن السطو يعني حرفياً ومجازياً صدمة بالنسبة لهم، وخاصة أنهم شاهدوا الجناة يتجولون بدون خوف داخل المنزل.

وقال جيسون: “كنا نضع مدخرات الأطفال داخل في الخزنة. إنه مبلغ كبير، وكنا نريد إستخدام المال لتأثيث المنزل بالكامل ومن ضمنها غرف الأطفال. وعلى الرغم من أنه شعور قذر بشكل خاص أن الغرباء قد اقتحموا منزلنا. لكن لا يسعنا إلا أن نأمل أن يتم القبض على الجناة قريبًا “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى