ستة رجال أعمال يريدون مقاضاة مارك فان رانست بسبب تصريحات متهورة

رواد أعمال بلجيكيون يريدون تقديم شكوى ضد مارك فان رانست

يريد 6 من رجال الأعمال الفلمانيين في بلجيكا بمقاضاة عالم الفيروسات “مارك فان رانست”. لأنه وفقًا لهم تسبب في أضرار اقتصادية واجتماعية جسيمة بلا داع بسبب تصريحاته المتهورة.

مطالبة رجال الاعمال بمحاكمة مارك فان رانست:

ويطالب رجال الأعمال “بارت ديكونينك” ، ورودي دي كيربل ، وفيليب نيكلسون ، وتانغي فان كويكنبورن ، وتوم دي برويكير ، وباتريك فيرمايرك بتعويض رمزي قدره يورو واحد. حيث قاموا باستدعاء المحامي “والتر دامن” لهذه القضية. ويرغبون أكثر في أن يقدم “فان رانست” توضيحًا ، بأن الحكومة البلجيكية قامت بتعيينه لكي يقوم بإصدار تصريحات توجيهية مستمرة.

حيث قال “دي كيربيل” : ” على فترات منتظمة، يقدم “فان رانست” المعلومات والنصائح في وسائل الإعلام وعبر تويتر، حتى قبل أن تتمكن الحكومة من إيصالها “.

عدم القدوم إلى مدينة أنتويرب:

وكانت من ضمن الدعوات إلى عدم القدوم إلى مدينة أنتويرب. ووفقًا لرواد الأعمال: ” سبب هذا عواقب وخيمة على الاقتصاد المحلي في أنتويرب “. ورداً على ذلك ، قال “فان رانست” أن هذه “حملة تشويه مستوحاة من السياسة، ولن أذهب الى المحكمة “.

وأطلق رجال الاعمال الموقع الإلكتروني. حيث قالوا أننا نرغب إثبات أن هذه الشكوى يدعمها أيضًا جزء كبير من الرأي العام، ولحتى الأن وقع عليها 647 شخص.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى