أخبار أنتويرب

خيرت فيلدرز مذنب بإهانة المغاربة لكن المحكمة الهولندية لا تفرض عليه عقوبة

محكمة لاهاي تقرر أن خيرت فيلدرز مذنب بإهانة المغاربة فقط

قضت محكمة الاستئناف الهولندية بأن السياسي المناهض للإسلام وعضو البرلمان الهولندي خيرت فيلدرز من حزب (PVV) مذنب بإهانة المغاربة كمجموعة خلال أمسية انتخابات عام 2014 .

ولكن تم تبرئة فيلدرز من اتهامات التحريض على الكراهية والتمييز وإهانات جماعية في مركز المدينة في مدينة لاهاي. ووفقًا للمحكمة في لاهاي ، أدلى فيلدرز والبالغ من العمر ذلك الوقت 56 عام بتصريحاته الواعية في 19 مارس 2014 بعناية وأمام الكاميرا.

كما أنه كان على علم بالتأثير المحتمل ، لأنه أدلى بتصريحات مماثلة قبل أيام قليلة في سوق في مدينة “لاهاي”. ففي عام 2014 سأل خيرت فيلدرز في مقهى في لاهاي

عما إذا كان الجمهور يريد “مغاربة أكثر أو أقل” ، فصرخ الناس “أقل”. وكانت هذه بداية دعوى قضائية استمرت ست سنوات ضد فيلدرز في هولندا. وأدانت المحكمة فيلدرز في 2016 بتهمة الإهانة الجماعية والتحريض على التمييز ، لكنها لم تفرض عقوبة لأن المحكمة وجدت الإدانة كافية. واستأنف كل من النيابة العامة والسياسي خيرت فيلدرز ضد القرار ، ولكن تم مطالبته بغرامة قدرها 5000 يورو بعد الاستئناف.

رئيس حزب الحرية في هولندا
رئيس حزب الحرية في هولندا أثناء المحاكمة

وبحسب زعيم حزب الحرية ، هناك تأثير سياسي ، وإنه مقتنع بأن وزير العدل آنذاك إيفو أوبستيلتن كان له صلة لكي يخضعه للقانون الجنائي. وعلى الرغم من أنه انتهى به المطاف في المحكمة بتهم عنصرية ، إلا أن فيلدرز لم يعاني أبدًا في استطلاعات الرأي. فلا يزال حزب الحرية الذي يتزعمه أكبر حزب معارض للانتخابات البرلمانية في شهر مارس الماضي.

وكتب فيلدرز على تويتر ” هل لا تزال هولندا دولة دستورية حيث يمكن للسياسيين قول الحقيقة ؟  أم دولة فاسدة والتي لا تفصل بين السلطات ، حيث أنه يحكم على سياسيي المعارضة في محاكمة سياسية ؟.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نحن نستخدم اعلانات جوجل لتحسين الموقع ، لذلك اذا أردت أن تقرأ المقال يجب أن تقوم بفك الحظر عن الاعلانات في المتصفح الخاص بك وشكرا لك