أخبار بلجيكا

إغلاق المدارس الثانوية في بلجيكا أسبوعًا إضافيًا للتعلم عن بعد قبل عطلة الربيع

المدارس الابتدائية والحضانات في بلجيكا ستبقى كما هي ولن تغلق مبكرا

قال وزير التعليم البلجيكي “بن ويتس” أنه سيتم إغلاق المدارس الثانوية فقط قبل أسبوع من عطلة الربيع. واتفق وزير التربية والتعليم “بن ويتس” من حزب (N-VA) قبل قليل مع المنظمات التعليمية والنقابات العمالية على ذلك.

أما بالنسبة للحضانات والمدارس الابتدائية ستبقى مفتوحة كالمعتاد ولن تغلق مبكرا. ويجب أن توفر المدارس الثانوية التعلم عن بعد خلال الأسبوع من تاريخ 8 حتى 12 فبراير.

وقال وزير التعليم البلجيكي أنه لن يكون هناك قناع فم إلزامي عام للأطفال في الصف الخامس والسادس.  إلا في حالة الإصابة أو الحجر الصحي في الفصل ، فيجب على الطلاب والمعلم إرتداء قناع الفم لمدة أربعة عشر يومًا. ويدخل هذا الإجراء حيز التنفيذ اعتبارًا من يوم الاثنين 25 يناير.

وفي التعليم الثانوي ، سيكون هناك ما يسمى بـ “فترة تهدئة” لمدة أسبوع واحد ، وسيبدأ أسبوع التهدئة في تاريخ 8 فبراير ، وسيتم إعطاء الدروس كالمعتاد ، ولكن عن بعد ، ولا يتعلق الأمر بأسبوع إضافي من الإجازة.

وستقدم الحكومة الفلمنكية اقتراحًا بشأن المدارس الابتدائية إلى اللجنة الاستشارية يوم الجمعة. بحيث يمكن لطلاب مرحلة ما قبل المدرسة والطلاب الضعفاء في BuSO OV1 و OV2 أيضًا الذهاب إلى المدرسة في الأسبوع الذي يسبق عطلة الربيع.

حيث أصبح التعلم عن بعد أصعب بكثير في تنظيمه لمرحلة ما قبل المدرسة والأطفال والطلاب الأكثر ضعفاً.

وعلاوة على ذلك ، إذا أُغلقت المدارس الابتدائية بشكل جماعي ، فسيتعين إعادة تقديم الرعاية خارج المدرسة. على الأقل بالنسبة لأطفال الآباء الذين لديهم مهنة أساسية. 

حيث تم الإعلان الليلة عن النتائج الأولية لاختبارات كورونا لطلاب وموظفي روضة الأطفال والمدرسة الابتدائية في مدينة “سينت رويدن” بمقاطعة ليمبورغ. وتم اختبار ما مجموعه 38 عينة إيجابية وكانت 135 عينة سلبية.

وتم أيضا إكتشاف إختبارات إيجابية لمعلمين في مدرسة أخرى في نفس المدينة. في غضون ذلك ، ومن أجل احتواء أي خطر لمزيد من الانتشار ، سيتم إغلاق كلتا المدرستين وسيُجرى اختبارات بشكل أكبر يوم غدًا الخميس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى