بلجيكا مباشراخبار بلجيكا

عيوب أطباء الأسنان في بلجيكا وتجربتي الشخصية معهم

هل مراكز أطباء الأسنان في بلجيكا جيدة

زرت طبيب الأسنان في إحدى قرى مقاطعة ليمبورخ البلجيكية لأول مرة في عام 2015، وكان طبيبا بلجيكيا كبيرا بالسن والمركز الصحي الخاص به هو جزء من منزله. وهذا ما يفعله الكثير من أطباء الأسنان الذين يعيشون في القرى في بلجيكا.

في البداية كنت أعتقد أنني سوف أجد مركز طبي كبير، ولكنه كان متواضع جدا، إنتظرت ساعة أكثر من موعدي المحدد من أجل الدخول إلى طبيب الأسنان. لكن لا مشكلة الأهم أنني يجب أن أتخلص من ألم الأسنان الشديد الذي كنت أعاني منه.

بعد أن إنتظرت أكثر من ساعة في غرفة الإنتظار، جاء الطبيب وقال لي لقد حان دورك، دخلت إلى غرفة الطبيب وسألني من ماذا تعاني أيها الشاب، قلت له أعاني من ألم مفاجئ في أسناني وهذا الألم لا أستطيع ان أتحمله.

فقال لي سوف أفحص وأرى، وأثناء الفحص قال لي أنني يجب أن أقوم بخلع سن من أسناني. وهنا لم أوافق على ذلك، لأنني لا أريد أن أقوم بزراعة أو تركيب سن آخر. فقال لي إذا لم تقم اليوم بخلعه فمن الممكن أن يتفاقم الأمر وستعاني من إلتهاب شديد في الفم.

بصراحة أنا شعرت بالخوف من حديثه معي، على الرغم أن الطبيب كان يتحدث معي بالإنجليزية، ولكنه لا يعلم أني أتحدث الهولندية بشكل جيد في ذلك الوقت. ولكنهم البلجيكيون نتحدث معهم بالهولندية ويردون علينا بالإنجليزية ههههه.

المهم، قمت بالموافقة على خلع السن بعد إقناعي لمدة 15 دقيقة على الأقل، والحسرة في عيني، وبعد أقل من شهر أصبت بألم شديد وكانت هذه المرة بسبب أسنان العقل، فذهبت إلى المستشفى وقام الطبيب بخلع 4 أسنان العقل في جلسة واحد ولكن لأن الإنسان لا يستطيع تحمل ذلك طلبت التخدير بشكل كامل. ثم دارت الأيام والشهور والسنوات وإنتقلت من مقاطعة ليمبورخ إلى مقاطعة أنتويربن ثم إلى مقاطعة فلاندرن الغربية.

وبعد أن إنتقلت للعيش في مقاطعة فلاندرن الغربية، بدأت أعاني من آلام جديدة في الأسنان وكأن أطباء الأسنان في بلجيكا يضعون بكتيريا في الأسنان من أجل إضعافها. وطوال السنوات التي عشتها في وطني لم أذهب إلى طبيب الأسنان قط.

 أصبت بالإحباط لأنني لا أريد زيارة طبيب الأسنان مرة أخرى. وقمت بتأجيل الإتصال بالطبيب، ولكن بعد أيام لم أستطع تحمل الألم، فألم الأسنان تشعر وكأنه مثل الطعنات في كل أنجاء جسمك وخاصة رأسك. ثم قمت بالإتصال بطبيب أسنان بمدينة روسيلارى وشرحت له حالتي.

ولكني تفاجأت أنه يريد أن يعمل لي موعد بعد أكثر من 20 يوم، فطلبت منه أن يقوم بعمل لي موعد بأسرع وقت ممكن بسبب الآلام الشديدة. وكانت إجابته أنه إذا كنت أنت تعاني من ألم شديد فهناك العديد من الناس يعانون من آلام مثلك.

وبعد الإلحاح قام بتقديم الموعد إلى بعد 5 أيام. ثم ذهبت في الموعد المحدد، وتفاجأت بجمال المركز الطبي فهذه المرة كبير وجميل ونظيف وخاص، ولكنه غالي جدا وتعامل الأطباء ليس جيد.

حيث قاموا بعمل لي صور أشعة، وتبين أنه يجب أن يقوموا بعمل حشوة لضرسين. ولأن الطبيب ليس جيد. قال لي أمامك خياران إما أن تقوم بخلع الضرسين، وإما أن نقوم بوضع حشوة. ولكن سوف أضع اليوم حشوة بسبب ضيق الوقت وسوف أعمل لك موعد آخر للضرس الآخر. تصوروا البكتيريا ستغزو أسناني كلها سنا تلو الآخر بسبب أن الطبيب ليس لديه وقت. فوافقت على الحشوة على أمل أن تبقى على الأقل 10 سنوات. وهذا ما وعدني به الطبيب نفسه.

وبعد أن إنتهى تفاجأت من الفاتورة وهي 330 يورو في عمل لمدة 20 دقيقة مع منتجات رديئة. ولكن التأمين الصحي يقوم بإرجاع حوالي 80 يورو. المهم إعتقدت أنني تخلصت من الآلام وخاصة أنني سألت الطبيب هل سوف أختاج إلى تناول مسكن ألم، وكانت الإجابة لا تحتاج لذلك. لكنها كانت إجابة خاطئة.

وعندما وصلت إلى المنزل بدأت الآلام وإستمرت لمدة أسبوع كامل، وهذا أكد لي أن هناك خطأ في عملية حشو السن. أو أن المادة التي إستعملها الطبيب من أجل حشو السن سيئة. وخلال هذه الفترة وأنا اتناول 8 حبات من مسكن الألم من نوع بارسيتمول وإبروفين مع أنني لا أؤمن بها على انها تقوم بتخفيف الألم ههههه.

وبعد حوالي 6 شهور إنكسرت حشوة الضرس، مع أنني كنت أحاول دائما على أن لا أكل على الجهة التي بها هذا السن. وبما أن الطبيب كان ليس جيدا فقمت بتغييره وذهبت إلى مركز طبي آخر بالقرب منه، وقام بتنظيف الحشوة وعمل حشوة أخرى. المهم لا أريد أن أطيل عليكم القصة، وبعد أقل من 9 شهور وحتى هذا الوقت الذي أكتب المقال حاليا أعاني من الألم في ذلك السن، وأعتقد أيضا ان الحشوة لم تكن جيدة مرة أخرى.

الخلاصة أن أطباء الأسنان في بلجيكا عيوبهم أكثر من مميزاتهم، والعيب الكبير هو أنهم لا يوجد لديهم إنسانية وهي ترك الإنسان الذي يتألم بدون موعد بشكل مستعجل. وأيضا هناك الكثير من أطباء الأسنان لا يريدون منك المجئ إليهم بحجة أن عدد المرضى كبير لديهم وبالتالي لن يفتحوا ملفات جديدة. وهناك أطباء يقولون لك أنك يجب أن تنتظر 6 شهور من أجل أن تقوم بالتسجيل لديهم.

وأنت عزيزي متابع موقع أخبار بلجيكا الآن إكتب لي في التعليقات عن مشكلتك مع أطباء الأسنان في بلجيكا. وهل تفضل الذهاب إلى تركيا أو أي دولة أخرى لعلاج أسنانك؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى