أخبار بلجيكا

ميكانيكي يقوم بملاحقة زوجته السابقة ويقوم بفك براغي اطار السيارة في بلجيكا

رجل بلجيكي يلاحق زوجته السابقة ويفك براغي اطار السيارة

حكمت محكمة مدينة فورنا في مقاطعة فلاندرن الغربية في بلجيكا علي ميكانيكي سيارات من سكان مدينة ديكسمويدي وبالغ من العمر 23 سنة بالسجن المؤقت 12 شهر لأنه قام بملاحقة زوجته السابقة حتي عملها وقام بفك 3 براغي من اطار سيارتها .

 

حيث بدأ توتر العلاقة بين الزوجين في بداية شهر مايو من العام الماضي .

ومنذ ذلك الحين وهو يضايق زوجته السابقة بكل أنواع الطرق للاتصال بها .

ووصل به الأمر في أوائل شهر يوليو 2019  أن يقود خلف المرأة ويتابعها حتى عملها .

وانتظر حتي دخولها للعمل ومن ثم قام بفك 3 براغي اطار من اطارات سيارتها وترك برغي واحد .

ولكن بعد خروج المرأة من العمل للذهاب الي المنزل لاحظت على الفور أن هناك خطأ ما في السيارة .

واتصلت بالشرطة البلجيكية وتم إلقاء القبض على زوجها السابق بتهمة الشروع في القتل .

لكن عند وقوفه أمام القاضي في المحكمة الإصلاحية اليوم الثلاثاء اتهم فقط بتهمة التحرش والملاحقة .

محامي المتهم يقول أن موكلي لم يكن يقصد أن يقتل أحد ولكن أراد فقط أن يعطيها درس لن تنساه .

لكنه لم يرغب في أن يحدث لها شيء أو أي مكروه .

لأن اطار السيارة كان لا يزال مثبت ببرغي واحد وهذا ما سيشعر به أي سائق علي الفور .

وأن موكلي يعمل ميكانيكي سيارات ولديه الخبرة الكافية وكان يعلم ما كان يفعله .

بحيث إذا كان قد ترك اثنين من البراغي فإن المرأة لن تشعر بشيء وكان هناك فرصة لحادث .

لكن هذا لم يفعله موكلي وبالطبع لم يكن يريد أن يفعل هذا أبدًا .

وقال المحامي في المحكمة  أن كل شيء نشأ بشكل طبيعي بسبب وجع في قلب موكلي وكان يريد الرجوع لزوجته .

وقررت المحكمة الجنائية اليوم الثلاثاء الحكم عليه بالسجن لمدة 12 شهر بشكل مؤقت وبشروط وغرامة قدرها 800 يورو .

ومن بعض الشروط الامتناع عن تعاطي الكحول والمخدرات ومنع الاتصال علي زوجته السابقة .

وقامت المحكمة بمنح المرأة 1000 يورو كتعويض وتلقى والدها 1 يورو كتعويض رمزي ومن الممكن أن يكون ثمن مكالمة أجراها لحظة الحادثة .

للمزيد اضغط هنا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock